مصير" أبلة فاهيتا" غير واضح والسبب..

1:05 PM Thu, Jan 10, 2019


رحاب اف ام

حققت الدمية الشهيرة "أبلة فاهيتا" نجاحًا كبيرًا، من خلال برنامج "لايف من الدوبلكس"، الذي كان يُعرض على قناة "Cbc"، على مدار 6 مواسم، وكان من المُفترض عرض موسم جديد، في شهر سبتمبر الماضي، لكنه لم يخرج إلى النور، حتى الآن.

تنويهات عدة، عرضتها "Cbc"، للإعلان عن بدء الموسم السابع من البرنامج، لكن تقرر تأجيله حتى الآن، ليكون مصيره مجهولًا، بالنسبة للمُشاهد وفريق العمل أيضًا.



وقال مصدر، من داخل فريق "أبلة فاهيتا"، إن البرنامج توقف بشكلٍ مفاجئ، عن العرض، دون أسباب واضحة من إدارة قناة، حيث لم تطل الدمية الشهيرة على الشاشة، منذ شهر فبراير الماضي، تقريبًا، باستثناء عرض حلقتين للفنانة فيفي عبده، خلال إجازة عيد الأضحى المبارك، وحققا نجاحًا كبيرًا، موضحًا أن هاتين الحلقتين كان من المُقرر عرضهما ضمن الموسم الجديد.

وتابع أن فريق العمل، كان يواصل التحضير للموسم السابع من البرنامج، لشهور متواصلة، حيث بدأ التصوير في شهر يونيو تقريبًا، وتم تنفيذ عدد من الحلقات، حل فيها مجموعة مختلفة من الفنانين، وذلك بجانب تجهيز تقارير خارجية وفقًا للموضوعات التي تٌناقشها "فاهيتا"، وأغاني ومهرجانات شعبية.

وأشار إلى أن فريق العمل كان يتقاضى أجره بشكل طبيعي، دون وجود أي مشاكل، حتى توقف التصوير دون أسباب واضحة، في شهر أكتوبر الماضي، على الرغم من عدم وجود مؤشرات مُسبقة للتوقف، حيث إن القناة كانت تعرض تنويهات من آنٍ لآخر، على الشاشة، بقرب موعد إطلاق موسم جديد.

وأوضح أن الدمية الشهيرة، قد غادرت استديو منطقة وسط البلد، حيث من المُقرر تصوير عمل مسرحي بداخله، إذ أنه لم يُحدد بعد، العودة إلى هذا الاستديو مجددًا، في حال استئناف التصوير مجددًا، من عدمه.



لا توجد تعليقات

اضف تعليق

الاسم :  
البريد الالكترونى :    
عنوان التعليق :  
التعليق :  
 
الأكثر قراءة